تعرفي الى أهم أسباب إمساك المواليد


a3365aaabc1068398bab0aa7e3fcf4a0d6d968a0يعتبر الإمساك من المشاكل المزعجة التي يمكن أن يعاني منها الطفل. لكن هل من الطبيعي أن يعاني منها طفل حديث الولادة أم أنها إشارة إلى معاناته من مشكلة صحية معينة؟

على الرغم من أن من النادر أن يعاني الرضيع من الإمساك إلاّ أن هذا الأمر ممكن. لكن ترتفع نسبة الإمساك عند الأطفال الذين لا يرضعون رضاعة طبيعية، بل يحصلون على غذائهم من خلال تناول الحليب الإصطناعي. يمكن أن يعاني الطفل في هذه الحالة من الإمساك إذا كان يعاني من حساسية معيّنة تجاه الحليب الذي يحصل عليه.

أما في حال كان يرضع للرضاعة الطبيعية، فيمكن أن يكون سبب المشكلة ناتجاً عن تناول الأم طعاماً معيناً مثل اللبن الزبادي أو الجبنة.

غالبًا ما ينصح الأطباء بالبدء بتقديم الأطعمة الصلبة للطفل عند بلوغه عمر الستة أشهر. لكن عليك أن تنتبهي جيدًّا إذ يمكن لعدة أنواع من الأطعمة أن تؤدي إلى معاناة الرضيع من الإمساك. لذلك، يمكنك البدء أولًا بتقديم عصير التفاح والموز والحبوب له. لكن التزمي الكمية المطلوبة ولا تطعمي طفلك كمية زائدة وإلاّ يمكن لهذا الأمر أن يعرّضه للكثير من المشاكل الصحية.

هذا وعليك أن تعلمي أن طرق العلاج تختلف كثيرًا حسب السبب الكامن وراء هذه المشكلة التي يعاني منها. ففي بعض الأحيان قد يتطلب على الأم تغيير نوع الحليب الذي اختارته أو إجراء بعض التغييرات في نظامها الغذائي.

أخيرًا، في حال لم تشعري بتحسّن حالة طفلك بعد مرور عدة أيام، ننصحك باستشارة الطبيب الذي قد يصف له العلاج المناسب.

Leave a Comment