ما هي فوائد تطهير الاطفال؟


131f2900889cadf83179db87bbd675ba93428457يقع الأهل في حيرة من أمرهم وتردد في بعض الأحيان منختان طفلهم. لكن بعد أن تكتشفي فوائد التطهير العديدة، ستتغير وجهة نظرك للأمر.فما هو الطهور وكيف يتم وما هي فوائده؟

من المفضّل أن يخضع الطفل للختان في سن مبكرة جداً

التطهير، الختان أو الطهور هو إزالة الجلد الأمامي الذي يغطي أعلى العضو الذكري الذي يعرف بالحشفة، بحيث يصبح رأس هذه المنطقة غير مغطّى.

يفضّل إجراء الختان في سن مبكرة جداً أي عند الولادة أو في الأسبوع الأول بعدها، حيث يكون الطفل قليل الحركة والإعتناء به سهلاً مما يسرّع في إلتئام الجرح.

لا تخافي من ختان طفلك، حيث يعتبر الأطباء أنّ هذه العملية سهلة جداً ولا تستغرق وقتاً طويلاً. لا يخضع الأطفال الصغار لشقّ أو جرح أثناء عملية الختان، ففي بعض الحالات قد يستخدم الطبيب مخدراً موضعياً لتخدير المنطقة، إمّا عبر وضع حقنة عند قاعدة العضو الذكري أو عبر وضع كريم قبل فترة من العملية. قد يشعر طفلك بألم خفيف بعد عملية الطهور، حيث أن عملية الشفاء تستغرق أسبوع.

من الطبيعي أن يبدو مكان العملية منتفخاً وأحمر اللون، مع بقع دم لبضع الساعات. وأن يبكي طفلك خلال التبول ولعدة أيام. في حال لم يتحسن طفلك أو لاحظت أي شيء غير طبيعي إستشيري الطبيب فوراً. كما يجب العناية بهذه المنطقة جداً بعد العملية من خلال إتباع إرشادات الطبيب والخطوات التي يجب القيام بها.

يلجأ الأهل إلى تطهير أطفالهم لما لها من فوائد ومن أهمها:

– التخفيف من التهاب المسالك البولية لدى الطفل.

– التخفيف من العدوى بالأمراض المنتقلة جنسياً.

– التخفيف من فرص حدوث سرطان في العضو الذكري.

– تخفف من خطر العدوى بالايدز.

Leave a Comment